منتدى التربية والتعليم بمطروح
بسم الله الرحمن الرحيم
أهلا ومرحبا بكـ(ى) زائر(ة) كريمـ(ة) فى
منتدى التربية والتعليم بمطروح
* إذا كانت هذه أول زيارة فيمكنك دخول المنتدى والتسجيل بالضغط على تسجيل وبعد التسجيل توجه لبريدك الإليكترونى وافتح الرسالة الواردة من المنتدى على إيميلك لتفعيل عضويتك .
* وإذا كنتـ(ى) عضو(ة) فاضغطـ(ى) على دخول
* ونسعد بانضمامكم للمنتدى


تصميم / محمد العبد
 
الرئيسيةدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 نظرة عامة علي واقع التعليم في مصر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد المدير



الجنس : ذكر عدد المساهمات : 50
نقاط : 95
تاريخ التسجيل : 31/10/2011
الموقع : مطروح
المزاج المزاج : المطالعة - النترنت - الاخبار


مُساهمةموضوع: نظرة عامة علي واقع التعليم في مصر    السبت 31 ديسمبر 2011, 4:40 pm

نظرة عامـــــــــــــة علي واقع التعليم في مصر

[size=24][[size=24]color=#000000]يمثل العنصر البشري أهم مدخلات النظام التعليمي ، وأعظم القوى المؤثرة في تحديد هوية العملية التعليمية الحديثة، ورسم معالم مستقبلها، كما أنه يعتبر بمثابة الضابط لإيقاع حركة المجتمع، والمحدد لمكانته بين الدول، فالموارد البشرية تمثل الغاية من عملية التنمية وأداتها الرئيسية؛ كما أن الأفراد هم حجر الزاوية في الجهود الرامية للحاق بركب التقدم في عالم يتسم بسرعة الإيقاع وتعدد المؤثرات وتعقد المكونات ([ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]).

إن الأنظمة البشرية لا يمكن أن تظل في حالة ثبات ما دامت في حقيقتها أنشطة اجتماعية مفتوحة تتفاعل مع البيئة التي تعيش فيها، هذه البيئة التي من سماتها: النمو، والتوسع، وتضاؤل الفواصل والحدود المكانية والزمانية، وتحول المجتمع إلى قرية صغيرة، أهم معالمها التغيير التقني السريع، والتضخم والتنوع والتعقد الهائل في العمليات، والتطوير المستمر في الأفكار والمفاهيم، وشدة المنافسة على الموارد، والتعارض بين الأهداف والمصالح، مما أدى إلى حالة أكبر من الغموض وعدم التأكد، واختلاف الأفكار والآراء والمعتقدات، وأصبح الصراع أمرًا وارداً وطبيعيًا؛ على اعتبار أن مقاومة التغيير أحد العوامل المسببة للصراع.

وإذا استطاعت هذه الصراعات التكيف مع البيئة الخارجية، وتمكنت من رفع مستوى الرضا الوظيفي لدى العاملين في البيئة الداخلية، من خلال إدراك الأهداف الشخصية والطموحات المستقبلية، قد يكون دافعا جديداً للأداء المتميز، فرضا الفرد عن عمله يحدث توافقا نفسيا واجتماعيا لديه لارتباطه بالنجاح في العمل00 ولكن المشكلات التي تعترض العمل الإداري كثيرة ومنها :----

- أ/ الصراع التنظيمي في العملية التعليمية ويشمل الأتي : ---

&& حركة النقل غير الموضوعي للعاملين من أماكن عملهم، وإعادة توزيع الكادر الوظيفي في أماكن عمل مختلفة.

&& إزاحة العديد من القياديين من الرئاسات القيادية.

&& تداخل الاختصاصات بين الموظفين في المؤسسات التربوية، وازدواجية المهام.

&& عدم تفعيل دور النقابات في المؤسسات التربوية 0



ب/- مظاهر عدم الرضا الوظيفي بالمؤسسات التربوية:

&& التذمر، وكثرة الشكاوى، والانتقادات بين العاملين في الإدارات المختلفة.

&& تكرار حالة الغياب، وطلب الإجازات من قبل العاملين .

&& كثرة دوران العمل في الإدارات المختلفة.

&& وصول بعض المشكلات الإدارية إلى القضاء.

&& تفاقم بعض المشكلات الإدارية البسيطة؛ ووصول بعضها إلى حد الاعتداء بالضرب.



____________________________________________________

ومن خلال المظاهر المختلفة للصراع التنظيمي والرضا الوظيفي؛ يمكن صياغة البحث بصورة بسيطة على النحو الأتي:-

&& هناك انخفاض في مستوى الرضا الوظيفي لدى العاملين في مكاتب التربية والتعليم، فما هي مسبباته؟ وهل له علاقة بالصراع التنظيمي وأساليب إدارته؟

1-- وجود علاقة عكسية بين إستراتيجية التعاون وحدة الصراع.

2-- وجود علاقة ارتباط موجبة بين إستراتيجية التنافس وبين حدة الصراع.

3-- وجود علاقة ارتباط سلبي بين إستراتيجية التنافس وفعالية الإدارة.

4-- عدم وجود علاقة ارتباط بين
[/color]
إستراتيجية التجنب وحدة الصراع.

5-- وجود علاقة ارتباط موجبة بين الرضا العام وإستراتيجية التعاون والتجنب.

6-- وجود علاقة ارتباط سالبة بين الرضا العام وإستراتيجية التنافس 0

7-- هناك علاقة طردية بين الصراع بين المجموعات بسبب الاختلاف الاجتماعي أو تعارض المصالح أو الأهداف أو الاعتمادية المشتركة أو المتتالية أو بسبب المشاكل الناتجة عن الصراعات السابقة أو المنافسة على الموارد وبين عدم الرضا الوظيفي 00

وقد هدفنا في بحثنا هذا علي المثال Sad إلى تحليل اتجاهات المديرين )، نحو محددات الصراع التنظيمي بالتطبيق على القطاعات الخدمية في محافظة الشرقية بمصر مستخدمين في دراستنا عينة قوامها 250 فردا منها 50 فردا بالنسبة لمستوى الإدارة العليا و 200 فردا من المدراء على مستوى الإدارة الوسطى ابتداء من الإدارات العامة في كل قطاع المديريات المنتشرة محلياً في محافظة الشرقية، وكان من أهم نتائج هذه الدراسة والتي تخدم دراستنا الحالية ما يلي:-----

&& تسود الاتجاهات المتوسطة لدى المديرين نحو طرق معالجة الصراع التنظيمي في قطاع الخدمات بمحافظة الشرقية [b]سواء على مستوى الإدارة العليا، أو الوسطى، والتي تمثلت في طريقة تجنب وإهمال الصراع التنظيمي، حيث يمكن إتباع هذه الطريقة عندما تتوافر الهياكل التنظيمية الملائمة وثقة المدير وعدالته، أما طريقة تهدئه الصراع والتفاوض التنظيمي، يمكن إتباع هذه الطريقة لمعالجة الصراع، عندما تتوافر المعلومات الكاملة عن الصراع، وأن تكون الخلافات واضحة، ومحدده للإطراف المتصارعة أما طريقة حسم الصراع بالقوة، يمكن إتباع هذه الطريقة عندما تكون الصراعات طارئة، وفجائية بالمنظمة وتوافر عامل السرعة في حسم الصراع 000

&&&& الصراع داخل الفرد:----

والذي يحدث نتيجة لعدم قدرة الفرد على تحقيق أهدافه أو تعدد هذه الأهداف، أو تعدد الأدوار، وتداخل المهام والواجبات والمسؤوليات الخاصة بوظيفة الفرد.



&&&& أسلوب المواجهة(المشاركة) في إدارة الصراع:

هو أسلوب حل المشكلات، عن طريق المشاركة في إدارة الصراع، والتي تعتمد على استعداد ورغبة مختلف الأطراف المتصارعة على الجلوس معاً، والوقوف على الأسباب الحقيقية للصراع، وتقييم وبحث مختلف المشكلات الواقعة وصولاً إلى الحل المناسب الذي يتفق مع وجهات النظر المختلفة.

&&&& أسلوب التهدئة:

هو مواجهة الشدة باللين، وخلق جو من الهدوء بغية التغلب على المشكلة.

&&&& أسلوب الحل الوسط:

وهو أن يتنازل كل طرف عن بعض مطالبه، ويفضل هذا الأسلوب إذا كان من مصلحة الطرفين قبول بعض الخسارة بدلاً من عدم الحل على الإطلاق.

&&&& أسلوب الانسحاب:

ويقصد به تجاهل وجود الصراع على أمل أن يحل من تلقاء ذاته، أو الانسحاب منه للتحرر من ضرورة التعامل مع مواقف قد تخلق صراعاً، أو اعتبار الموضوع أقل أهميه من غيره.

&&&& أسلوب الإجبار:

استخدام السلطة البيروقراطية وتعني أن يلوح الرئيس بما في يده من سلطة الثواب والعقاب لتهدئة الصراع أو لفرض الحلول على الأطراف المتصارعة.



&&&&& ولان القائد الإداري في المؤسسة التعليمية كمحفز ومرشد للمرؤوسين 00000 فلابد أن يتخذ

الأساليب والمداخل الفعالة للتحفيز هي :-----

1--- تغيير وتصميم مكونات الدور والمسئوليات التي يقوم بها الفرد في إدارته 0

2--- القيام بتحليل الوظائف والأدوار لأي فرد وتقسيمها إلي خمسة هي :---

&& تنوع المهارات Diversification

&& تنوع المهام Type

&& أهمية المهام importance

&& المرونة في تحقيق وتنفيذ العمل Flexibility

&& إرجاع الأثر والتغذية العكسية

Feedback
[/size][/b]Very Happy[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد المدير



الجنس : ذكر عدد المساهمات : 50
نقاط : 95
تاريخ التسجيل : 31/10/2011
الموقع : مطروح
المزاج المزاج : المطالعة - النترنت - الاخبار


مُساهمةموضوع: اختصاصات وعمل مدير المدرسة    الأحد 11 مارس 2012, 8:57 pm

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

تمرابعا: مسئوليات واختصاصات مدير المدرسة بمستوياتها المختلفة
) كما جاء في القرار الوزاري رقم 28 لسنة 2004))

اسم الوظيفة: مدير مدرسة بمستوياتها المختلفة
الهدف العام:-
يعد شاغل الوظيفة مسئولا عن القيادة التنظيمية والتربوية والمجتمعية لجميع العاملين وأصحاب المصلحة في المدرسة, ويشرف علي تنفيذ جميع ا لبرامج والأنشطة الصفية اللاصفية ويقوم بادرتها وتقويمها طبقا للسياسات واللوائح التي تضعها الوزارة, ويتحمل مسئولية خاصة علي الوجه الوارد تفصيلا في المجالات الآتية
أولا:القيادة والتخطيط:-
1- يمارس القيادة التربوية للمدرسة, كما يشارك في مشروعات تطوير المناهج وتحسين المدرسة التي يقوم بإدارتها 0
2- يضع بياتا برسالة المدرسة بما يتمشى مع الرؤية القومية وأهداف التعليم طبقا لما يرد في وثائق الوزارة المختلفة 0
3- قيادة العاملين بالمدرسة وأصحاب المصلحة في عملية وضع رؤية مستقبلية تساعده في تحديد الأهداف التعليمية في الأجلين الطويل والقصير وجدولتها زمنيا واختيار الاستراتيجيات اللازمة لتحقيقها00
4- يتأكد أن الأهداف الموضوعة تتمشي مع الاوليات التي تحددت في ضوء احتياجات التلاميذ وأولياء الأمور وغيرهم من أصحاب المصلحة 00
5- يتأكد أن السياسات المختارة لتحقيق الأهداف تتمشي مع اللوائح والقوانين والتوجيهات التربوية الحديثة 00
6- يقود عملية وضع خطة عمل تفصيلية لتحقيق الرؤية المستقبلية, ويتأكد من توفر الموارد والظروف اللازمة لتنفيذها00

ثانيا: المنهج والتدريس:-
1- يكون علي علم تام بالمعايير القومية للتعليم , ويعمل بشكل مستمر علي تأهيل المدرسة لتطبيقها
2- يعمل بصورة بباءة علي إشراك العاملين والحصول علي دعمهم في مشروعات تطوير وتنفيذ التغييرات في المناهج الدراسية
3- يتأكد أن البرامج التدريسية والمقررات يتم تدريسها بما يتمشى مع أهداف المدرسة والإدارة التعليمية ويتفق مع المعايير القومية للتعليم
4- يساعد في تطوير وتقويم ومراجعة وتحسين المناهج
5- يحرص علي المتابعة المستمرة لآية تغيرات أو تحسينات في المناهج وطرق التدريس والإدارة ( مثل ورش العمل, اجتماعات 00000 أو غير ذلك مما يتعلق بها (
6- يقوم بتخطيط وتوجيه جميع عمليات التدريس شاملة جميع أعمال إعداد الجداول الدراسية وتسجيل التلاميذ ويتحمل المسئولية النهائية عن هذه المهام
7- يتابع الخطط الدراسية ودفاتر التحضير للتأكد من التزام المدرسين بالمعايير القومية للتعليم 0
8- يشرف علي أعمال التقويم والاختبارات, ويتأكد من كفاءتها وعدالتها ويعتمد النتائج بنفسه
9- يقوم بتحليل نتائج التلاميذ بمساعدة وحدة التقويم والتدريب, والاستعانة بها في تحسين عملية التعليم والتعلم ودعم جهود تحسين المدرسة
10- يخطط وينظم ويشرف علي تنفيذ جميع الأنشطة في المدرسة
11- يشرف علي تصميم وتنفيذ برامج التدخل المبكر والمساند ومجموعات التقوية التي تعقدها المدرسة بما يحقق التعلم المتميز للجميع
12- يشرف علي استخدام الوسائل التكنولوجية المتاحة في زيادة فاعلية عملية التدريس, ويكون مسئولا عن الاستخدام الكفء الفعال لمعامل الحاسب والوسائط المتعددة
13- يشرف علي تنمية وتطوير أنشطة المدرسة المنتجة, ومشروعات التلاميذ التابعة لها
14- ينظم ويراقب جميع أنشطة التلاميذ بما فيها الأنشطة الأخري خارج ساعات عمل المدرسة
15- يعمل بالتعاون مع مسئول التربية الرياضية في تنظيم برامج الأنشطة والمسابقات الرياضية بين المدارس
16- يتحمل مسئولية التكليفات والموافقات الخاصة بالرحلات الخارجية
17- يتبع التعليمات والسياسات المتعلقة بإجراء التعرف علي التلاميذ ذوي الحالات الخاصة وتقويمهم ووضعهم في الأماكن المناسبة00

ثالثا: شئون التلاميذ والانضباط المدرسي00
1- يقوم بوضع برنامج استقبال وتوعية التلاميذ الجدد, ودمجهم في مجتمع المدرسة
2- يقيم علاقات تواصل مع التلاميذ بطرق تلائم المستويات العمرية للتلاميذ ودرجاتهم ونضجهم, كما أنه يكون علي معرفة بخصائص كل فئة عمريه
3- ينسق ويشرف علي برنامج إرشادي يوفر توجيها مهنيا وتعليميا وشخصيا, ويتأكد من معرفة التلاميذ بتوفير الخدمات
4- يتحمل مسئولية حضور التلاميذ والتأكد من انتظامهم في الدراسة, ومتابعة حالات الغياب المتكرر أو الانقطاع عن الدراسة, وطلبات وقف القيد ووضع الحلول المناسبة لها
5- يتحمل مسئولية تأمين التلاميذ وسلامتهم أثناء وجودهم في المدرسة ¸ويتضمن ذلك إجراءات تعزز سلامة التلاميذ والعاملين, والمحافظة علي ممتلكات المدرسة ومواردها
6- يقوم بوضع برنامج ونظم وإجراءات للرقابة وتأمين التلاميذ أثناء انتقالهم بالسيارات
7- بقوم بوضع برنامج انتقلي لتلاميذ الصف النهائي قبل انتقالهم إلي المرحلة الأعلى, كما يقوم بعمل برنامج انتقالي لتلاميذ الصفوف الأخرى
8- يضع نظاما للانضباط الطلابي يتمشي مع فلسفة الإدارة وسياسات الوزارة والقوانين السائدة وذلك بالتعاون مع مجلس أمناء المدرسة, ويتم تطبيقه علي جميع التلاميذ دون تميز أو استثناءات
9- يقوم باتخاذ قرارات انضباطية سليمة في مشاكل التلاميذ, ويقوم بالتدخل لتطبيق النظام عند الضرورة والاتصال بالياء الأمور
10- يقوم بتحويل التلاميذ للمؤسسات العلاجية أو الإصلاحية عند الحاجة 00

رابعا: شئون العاملين:-
1- يقوم بتفسير سياسات الوزارة للعاملين, كما ينقل هموم ومشاكل واحتياجاتهم التي تؤثر علي العمل بالمدرسة إلي المستويات المركزية الأعلى
2- يقوم للإشراف علي العاملين بالمدرسة وتقويم أدائهم بشكل دوري حسب النظام المتبع
3- يقدم توصيان فيما يتعلق باختيار المدرسين, ونقلهم وفصلهم وتثبيتهم
4- يضع وينفذ نظام تهيئة واستيعاب للعاملين الجدد بالمدرسة, ويقدم لهم باستمرار مساعدة خاصة خلال السنة الأولي لالتحاقهم بالمدرسة
5- يتحمل مسئولية الاستقبال الجيد والتدريس للمدرسين البدلاء الذين يتم توزيعهم علي المدرسة
6- يعتمد الحالات الخاصة بحضور المدرسين مثل الأجازات المرضية والعارضة والدراسية
7- يعمل علي خلق مناخ مدرسي إيجابي مدعم للعاملين بالمدرسة, ويحرص علي إبراز مساهمتهم في نجاح خطط وجهود المدرسة مما يعزز لديهم قيم الانتماء والولاء 00

خامسا: التنمية المهنية والتدريب :--
1- يعقد اجتماعات مع العاملين بالمدرسة لكي يجعلهم علي علم بالتغيرات في السياسات وبالبرامج الجديدة, لكي يدعم ويشجع التنمية المهنية أثناء العمل بين العاملين
2- يقوم بتنسيق وتنفيذ أنشطة التدريب أثناء الخدمة من خلال وحدة التدريب في المدرسة
3- يشرك العاملين في عملية تحديد الأهداف والأنشطة الضرورية للنمو المهني
4- يقوم أنشطة التنمية المهنية أثناء الخدمة وغيرها من الأنشطة التي تسهم في التنمية المهنية للعاملين حسب الاحتياجات التدريبية الفعلية
5- يتحمل المسئولية النهائية عن واجبات وجداول جميع العاملين في المدرسة
6- ينسق ويشرف علي برامج الاختبارات في المدرسة

سادسا: التنظيم والإدارة:-
1- يحافظ علي اتصال بمدير الإدارة وغيره من المسئولين, محيطا إياهم علما بالمشاكل القائمة والمتوقعة
2- ينشئ جهاز إداري فعال للمدرسة تتضح فيه خطوط السلطة, والمسئولية ويقوم بتنسيق بين الأقسام والوحدات المختلفة العاملة داخل المدرسة لتحقيق الهدف وتحقيق رؤية المدرسة
3- يقوم بالإشراف علي الشئون الإدارية للمدرسة, ويتحمل مسئولية تنفيذ السياسات واللوائح المختلفة والإشراف عليها
4- يضع خطط الاستخدام الأمثل للموارد والمهمات التربوية والمعدات والأجهزة وجميع الموارد المتاحة للمدرسة بما فيها المباني والساحات
5- يمسك سجلات كافية ومناسبة, ويقدم تقارير دورية دقيقة إلي الإدارة التعليمية
6- يشرف علي أعمال الحكومة الإلكترونية, ويتأكد من تحديث بياناتها ومن تقديم خدماتها بالكفاءة المطلوبة
7- يعد دليلا للعاملين بالمدرسة يتضمن بيانات كافية عنهم تيسر عملية التواصل بينهم وبين مجتمع المدرسة00


سابعا: الشئون المالية والإدارية:-
1- المسئولية عن طلب المستلزمات السلعية والكتب والمعدات التعليمية وجميع المواد والخدمات اللازمة للمدرسة
2- يتبع اللوائح والتعليمات المنظمة لاستخدام المال العام والممتلكات العامة وتعليمات الصرف المختلفة
3- يقوم بالتوصية بخصوص الاحتياجات من العاملين والأماكن والمواد والمعدات
4- يراقب حسابات الأنشطة ونشاطات جمع المال
5- يقترح ميزانية المباني, ويتحمل مسئولية تنفيذ الموازنة المعتمدة
6- يعمل مع المدير المالي فيما يتعلق بتوفير سجلات دقيقة, وتنفيذ طلبات الشراء وغير ذلك 00

ثامنا: مجال المشاركة المجتمعية:-
1- يحتفظ بعلاقات جيدة مع المجتمع ويستخدم موارد المجتمع لإثراء ودعم العملية التعليمية بالمدرسة
2- يضع نظام اتصال بالمجتمع ويضمن تفهم المجتمع لدور المدرسة ومستوي أدائها, ويشجع أفراد المجتمع علي المشاركة وتقديم الدعم للمدرسة, ويشمل ذلك الاستخدام المكثف لخطابات الأخبار والمجلات واللقاءات الدورية ودليل المدرسة لأخطار أولياء الأمور بالأحداث المختلفة في المدرسة وسياساتها
3- يشجع المدرسين وأولياء الأمور علي المشاركة في مجالس الآباء والمعلمين والأمناء وغيرها من المجالس والتنظيمات والأنشطة ذات العلاقة بالمدرسة
4- تفعيل دور المنظمات المدنية التي تعمل مع المدرسة
5- يمثل المدرسة لدي الجهات والجماعات الخارجية حسب الحاجة 00


تاسعا: مسئوليات والتزامات أخري
1- يقوم بما يكلف به من أعمال من مدير التعليم المشرف عليه
2- يقدم للتلاميذ نموذجا يحتذي في الالتزام بآداب وسلوكيات المواظبة, والتصرف كانسان عاقل وذكي
3- يعمل دائما علي نشر الالتزام بآداب وقيم السلوك الأخلاقي السوي وبروح وممارسات 0
مع تحيات / محمد قبيصي إدارة المتابعة بالمديرية 0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد المدير



الجنس : ذكر عدد المساهمات : 50
نقاط : 95
تاريخ التسجيل : 31/10/2011
الموقع : مطروح
المزاج المزاج : المطالعة - النترنت - الاخبار


مُساهمةموضوع: الخلاصة    الأحد 11 مارس 2012, 9:09 pm

الخلاصــــــــــــــــــة

قال رسول الله ( ص) يوصي أحد أصحابة :--

( احكم السفينة فأن البحر عميق ، وأكثر الزاد فان السفر طويل )

ومن الحكم الإدارية :---
( لا يهم من أين أنت آت ، فكل ما يهم هو أين تريد أن تذهب ........) د. إبراهيم الفقي
(إذا أردت أن تكون ممتازا ،عليك أن تكون مثل نجمة الشمال ، فبينما تبقي في مكانها
تدور حولها بقية النجوم .......) كونفيشيوس
( جوهر الإدارة هي قوة التنبؤ قبل حدوث الأشياء )

&&&&& في نهاية هذا البحث أريد أن أذكر هذه الأشياء لعلها تكون نبراسا نسير عليه في حياتنا العملية والمهنية 0000 وكذلك أفرق بين مفهوم القائد والمدير في العملية التعليمية ؟ كما عرفها علماء الإدارة والإداريين في المؤسسات الكبرى في العملية التعليمية :-----

فالقائد هـــــــــو :--- 1- الرجل الذي يتصف بملكة الإبداع والتطوير والتحديث مع الاحتفاظ بالثوابت
2—وهو الذي يغلب المصلحة العامة علي المصلحة الخاصة 0
3—وهو الذي عنده الانتماء الوطني لا حدود له 00
4--- وهو الذي يحقق الانجازات ، ويعرف كيف يستفيد من الفشل 000
5--- وهو الذي يتصف بالعدل ، ويزرع الرحمة في قلوب أتباعه ليحصد الحب في النهاية
أما المديـــــــــــــر فهو :---
1--- الرجل الذي لا يبتكر ولا يجدد في مجال عمله ، وإنما ينفذ ما يطلب منه فقط
2 --- الرجل الذي تفأجاة الأحداث دائما ، ولا يصنع الأحداث ..
3--- الرجل الذي يغلب المصلحة الشخصية علي المصلحة العامة ...
4--- الرجل الذي يسير علي اللوائح والتعليمات الإدارية ولا يستطيع حل مشكلة بسيطة دون الرجوع إلي القيادة الاعلي ..... وتجد الغالبية من مرؤوسيه يكرهونه ......
&&&&&&& ولان القيادة فن اللاممكن تحقيقه في الممكن تحقيقه ، وأنني أرجح العمل بنظام القيادة الديمقراطية وتوزيع الاختصاصات علي العاملين معي في نظام العمل الجماعي ، علي العمل بالقيادة الدكتاتورية أو التسلطية وإعطاء الأوامر الإدارية دون حساب رد الفعل وتحقيق المطلوب 0
&&&& هل نحن نريد تغيير الثقافة في المجتمع حسب الخطة الإستراتيجية ، أم ثقافة التغيير ؟ حتى يتقبل المجتمع ما نسعى لتحقيقه .... إذا كانت الخطة في رؤيتها ورسالتها تسعي لتطوير التعليم والسير به إلي تحقيق الأهداف المرسومة وتنفيذا لتعليمات وتوجيهات سيادية عليا للوصول بمصر إلي مصاف الدول المتقدمة علميا وتكنولوجيا 00
فإذا علينا تنفيذ سياسة تغيير ثقافة المجتمع ، حتى يتقبلها ويعمل علي تحقيقها ، وذلك من خلال كثرة البرامج التدريبية وعقد الندوات التثقيفية للقادة التنفيذيين في المجال التعليمي بالمجتمع المصري 00000
&&&&& وكذلك تغيير في القوانين واللوائح الإدارية والمالية لانجاز المهام والإعمال المرسومة بالخطة 000
&&&& وكذلك تغيير وإعادة هيكلة الإدارات والأقسام الإدارية بمكاتب الوزارة والمديريات التعليمية والإدارات والمدارس حتى يمكن التنفيذ الفعلي لها 0000
&&&& وكذلك استحداث إدارات جديدة لمواكبة التطوير والتحديث ، وإلغاء إدارات موجودة ولم تقم بعملها كما يجب مثلا علي سبيل المثال ( استحداث إدارة الموارد البشرية ) ودمج الإدارات الآتية فيها --- التدريب ، التنسيق ، والاعارات ، وشئون العاملين ) مع ربطها بموقع الأكاديمية المهنية في الوزارة ... حتى يشعر كل موظف بأن مستقبله الوظيفي يسير في الطريق الصحيح ...
&&&& كذلك عمل مواقع --- الاميل --- علي الانترنت لكل المديريات والإدارات والمدارس ، حتى يستطيع الموظف وولي الأمر الاطلاع علي كل جديد يخص العملية التعليمية ، وكذلك متابعة أولياء الأمور لأبنائهم بالمدارس
&&&& عندما أشاهد بحثا تعليميا في أي بلد – علي سبيل المثال – الدول العربية وخاصة دول الخليج أصاب بالدهشة والتحسر ، وأقول لنفسي بعد أن كانت هذه الدول تستقطب المدرسين المصريين كإعارة لهم ، أخذت في طردهم والاستغناء عنهم لماذا ؟ لأنهم تقدموا علينا علميا وواكبوا العصر ونحن تخلفنا عنهم كثيرا ...
&&&&& هـــــــــــــــــذا ما أردت توضيحه ، واشكر سيادتكم علي حسن سعة صدركم ، وأرجو السماح أن قصرت في بعض النقاط أو أطلت في بعضها الأخر لان الكمال لله وحــــــــدة 0000
مقدمه لسيادتكم ،
أ/ محمد أحمد محمد قبيصي
معلم خبير بإدارة المتابعة بالمديرية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد العبد
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 552
نقاط : 1891
تاريخ التسجيل : 01/10/2011
الموقع : التربية والتعليم بمطروح

مُساهمةموضوع: رد: نظرة عامة علي واقع التعليم في مصر    الأحد 11 مارس 2012, 11:04 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/profile.php?id=100005207103228
محمد المدير



الجنس : ذكر عدد المساهمات : 50
نقاط : 95
تاريخ التسجيل : 31/10/2011
الموقع : مطروح
المزاج المزاج : المطالعة - النترنت - الاخبار


مُساهمةموضوع: نظرة علي التعليم بمطروح    الأحد 25 مارس 2012, 6:23 pm

الإخوة الأفاضل
تحية طيبة وبعد ،
قرأت في كتاب الإدارة المحلية ما يلي :---
&&&& ينص قانون التعليم رقم 139لسنة 1981م المادة 11 علي ما يلي :--
( مع مراعاة أحكام القانون الخاص بنظام الحكم المحلي – تتولي الأجهزة المركزية للتعليم قبل الجامعي رسم السياسات العامة للتعليم ومهام التخطيط والتقييم والمتابعة العامة ، وتتولي المحافظات ، العملية التعليمية للتنفيذ والمتابعة المحلية ، وكذلك إنشاء وتجهيز وإدارة المدارس الداخلة في اختصاصها ، وذلك وفق مقتضيات الخطة القومية للتعليم وفي حدود الموازنة المقررة 0 )
---- ويجوز للمحافظة الاستفادة من الجهود الذاتية للمواطنين في تنفيذ خطة التعليم المحلية ووفقا لنظام يصدر به قرار من المحافظ المختص ، بعد موافقة وزير التربية والتعليم ، ويجوز أن يتضمن ذلك النظام إنشاء صندوق محلي لتمويل التعليم بالجهود الذاتية 00
&&&& كما نص قانون الإدارة المحلية رقم 43لسنة 1979م مادة 27
علي ما يلي ::--- ( يتولي المحافظ بالنسبة الي جميع المرافق العامة التي تدخل في اختصاص وحدات الإدارة المحلية ووفقا لإحكام هذا القانون ، جميع السلطات والاختصاصات التنفيذية المقررة للوزراء بمقتضي القوانين واللوائح ، ويكون المحافظ في دائرة اختصاصه رئيسا لجميع الأجهزة والمرافق المحلية 0 )
___ وتكون للمحافظ السلطة المقررة للوزير بالنسبة للقرارات الصادرة من مجالس إدارات الهيئات العامة التي تتولي مرافق عامة للخدمات في نطاق المحافظة 00

&&&& كما نصت اللائحة التنفيذية لقانون الإدارة المحلية الصادرة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 207لسنة 1979م الباب الثاني ( شئون تعليم ) المادة 5
علي ما يلي :--- ( تتولي الوحدات المحلية كل في دائرتها وفق خطة وزارة التعليم إنشاء وتجهيز وإدارة المدارس عدا المدارس التجريبية ومراكز التدريب المركزية علي النحو التالي :-
1—المحافظات : المدارس الفنية ودور المعلمين والمعلمات والتي تخدم أكثر من مركز 0
2—المراكز : المدارس الثانوية العامة والثانوية الفنية والتي تخدم وحدات المركز
3—المدن والإحياء : المدارس الثانوية العامة والتي تخدم دائرة المدينة أو الحي ، المدارس الإعدادية والابتدائية ، ومراكز التدريب المحلية 00
4—القرى : المدارس الإعدادية والابتدائية والتي تخدم دائرة الوحدة 0
أذن نستطيع أن نقول :--
لمحافظ مرسى مطروح صفة في الدعوى إذ يمثل المحافظة بجميع أجهزتها وفروعها أمام القضاء على النحو الوارد النص عليه بالمادة 27 من القانون رقم 43 لسنة 1979 بشأن الإدارة المحلية ويتولى جميع السلطات والاختصاصات المقررة للوزراء بمقتضى القوانين واللوائح.
&&& وكذلك :
مادة (4) من قانون نظام الإدارة المحلية رقم 43 لسنة 1979 - المحافظ أو رئيس الوحدة المحلية المعنية بحسب الأحوال هو صاحب الصفة في تمثيل فروع الوزارات والمصالح التي نقلت اختصاصها للحكم المحلي ومن بينها مرفق التعليم بدائرة المحافظة أو الوحدة المحلية بحسب الأحوال.
&&& وكذلك نقول :--
السلطة التأديبية للمحافظ على موظفي فروع الوزارات في نطاق المحافظة - لم تحجب سلطة الوزير في هذا الشأن
&&& وكذلك أيضا نقول :-
تكون الترقية للوظائف العليا والقيادية بالاختيار على أساس من الكفاية مع التقيد بالأقدمية عند التساوي في الكفاية - أجاز المشرع لجهة الإدارة وضع ضوابط إضافية.
&&& وكذلك نقول :--
الأصل أن العاملين في كل مديرية في نطاق المحافظة يعتبرون وحدة واحدة فيما يتعلق بالأقدمية والترقية - تكون الترقية للوظائف الأعلى بكل مديرية من العاملين بها الذين يشغلون الوظيفة التي تسبقها مباشرة - يخرج عن هذا الأصل حكم خاص لوظائف مديري ووكلاء المديريات.
&&& واستطيع أن أقول يجب التعريف بالقانون الإداري :---
ما هو القانون الإداري ؟؟؟
التعريف بالقانون الإداري

درج أغلب الفقهاء على تعريف القانون الإداري بأنه ذلك الفرع من فروع القانون العام الداخلي الذي يتضمن القواعد القانونية التي تحكم السلطات الإدارية في الدولة من حيث تكوينها ونشاطها بوصفها سلطات عامة تملك حقوقاً وامتيازات استثنائية في علاقاتها بالأفراد.( )
بينما عرفه آخرون بأنه فرع من فروع القانون العام الذي يحكم الإدارة , أو قانون الإدارة العامة Administration Publique أو قانون السلطة الإدارية Pouvoir Administratif . ( )
في حين عرفه البعض بأنه القانون الذي يتضمن القواعد التي تحكم إدارة الدولة من حيث تكوينها ونشاطها باعتبارها سلطة عامة . ( )
ونجد هنا أنه من المناسب أن نبين أن القانون يقسم إلى قسمين رئيسيين , قانون عام وقانون خاص , القانون العام هو القانون الذي ينظم نشاط الدولة وسلطاتها العامة , ويحكم العلاقات القانونية التي تكون الدولة أو إحدى هيئاتها العامة طرفاً فيها , وتظهر فيها الدولة بوصفها سلطة عامة تتمتع بحقوق وامتيازات استثنائية لا مقابل لها في علاقات الأفراد .
أما القانون الخاص فينظم نشاط الأفراد ويحكم العلاقات بينهم أو بينهم وبين الدولة أو إحدى هيئاتها عندما تظهر بمظهر الأفراد العاديين أي ليس بوصفها سلطة عامة تتمتع بحقوق وامتيازات استثنائية .
ويشتمل كل قسم من هذين القسمين على عدة فروع فيشتمل القانون العام على القانون العام الخارجي ويتضمن القانون الدولي العام , والقانون العام الداخلي ويتضمن القانون الدستوري والقانون الإداري والقانون المالي .
في حين ينقسم القانون الخاص إلى القانون المدني والقانون التجاري وقانون المرافعات المدينة وغيرها من القوانين الأخرى .
وكما بينا فأن القانون الإداري هو فرع من فروع القانون العام الداخلي يحكم نشاط الإدارة العامة وهو موجود في كل دولة أياً كان مستواها وتطورها الحضاري .
وفي هذا المجال يسود مفهومان للإدارة العامة المفهوم العضوي أو الشكلي, والمفهوم الموضوعي أو الوظيفي .
المفهوم العضوي : يهتم بالتكوين الداخلي للإدارة العامة , فيعرف الإدارة العامة بأنها السلطة الإدارية سواء المركزية منها أو اللامركزية , وجميع الهيئات التابعة لها .
بينما يهتم المفهوم الموضوعي بالجانب الوظيفي , فيعرف الإدارة العامة بأنها النشاط أو الوظيفة التي تتولاها الأجهزة الإدارية لإشباع الحاجات العامة.
وتبعاً لذلك فإن القانون الإداري بمعناه العضوي هو القانون الذي يحكم السلطة الإدارية أو الأجهزة الإدارية في الدولة , بينما يمكننا أن نعرف القانون الإداري بمعناه الموضوعي بأنه القانون الذي يحكم النشاط أو الوظيفة التي تتولاها الأجهزة الإدارية لتحقيق المصلحة العامة .
وقد اختلف الفقه في ترجيح أحد المفهومين إلا أن الاتجاه الحديث يقوم على الجمع بينهما ويعرف القانون الإداري بأنه : " القانون الذي ينظم الأجهزة والهيئات الإدارية في الدولة , ويحكم النشاط أو الوظيفة التي تتولاها الأجهزة الإدارية لتحقيق المصلحة العامة "
وللموضوع بقية مع تحيات أ/ محمد قبيصي بالمديرية ،

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد العبد
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 552
نقاط : 1891
تاريخ التسجيل : 01/10/2011
الموقع : التربية والتعليم بمطروح

مُساهمةموضوع: رد: نظرة عامة علي واقع التعليم في مصر    الأحد 25 مارس 2012, 8:58 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/profile.php?id=100005207103228
محمد المدير



الجنس : ذكر عدد المساهمات : 50
نقاط : 95
تاريخ التسجيل : 31/10/2011
الموقع : مطروح
المزاج المزاج : المطالعة - النترنت - الاخبار


مُساهمةموضوع: تكملة القانون الاداري    الأربعاء 04 أبريل 2012, 10:22 pm

&&& تكملة موضوع القانون الإداري :--
بناء علي سبق نستطيع أن نقول وهذا رأي الشخصي :---

هذا القانون وما تلاه من قوانين ومذكرات تفسيرية وما تبعه من لوائح وتعليمات إدارية -- كان المدخل الكامل لإفساد التعليم في مصر --- وذلك للأسباب التالية :--

1—القانون أعطي للإدارة المحلية السلطة الكاملة في مراقبة وتصيد الأخطاء للقيادات التعليمية علي مستوي مصر ، وكان المفروض طبقا للقانون تقديم الدعم الكامل للعملية التعليمية 0 في الإنشاء والتجهيز بدلا من يوجد نقص في كذا وكذا 00

2—نص القانون لو طبق كما هو ، لكان إصلاح التعليم ممكنا ، ولكن النص شيئا والتطبيق شيئا أخر 00

3--- القانون أعطي الصلاحية لأعضاء المجالس المحلية لفتح باب الواسطة في التعيينات والترقيات والتنقلات بدون وجه حق 000 مما أضاع الفرص علي أصحاب الكفاءة في جميع الوظائف التعليمية 000

4--- العضو في مجلس محلي قرية ، رجلا لا يعرف القراءة ولا الكتابة ويقوم بتقييم رجالا أصحاب كفاءة وخبرة ولمدة طويلة 00 فكيف يمكن ذلك ، بمعني أن القانون أعطي سلطة لمن لا يملك خبرة ولا شهادة تعليمية تساوي من يقوم بتقييمه 0 وهذه مفسدة إدارية وأخلاقية ومجتمعية لا تغتفر 000

5--- وكذلك أعطي الفرصة كاملة من رجال التعليم لمن لا يملكون مؤهلات تعليمية أو دورات تدريبية للقفز إلي اعلي المناصب القيادية في التعليم وخاصة في اللجان التي تعقد لاختيار القيادات التعليمية وعلي مستوي كل محافظة ، حيث يأخذ برأيهم ودرجات التقييم لديهم 0وذلك من أجل القرابة أوالواسطة أو الرشوة 000

6--- وطبقا للقانون السابق فتح الفرصة لكل متخذي القرارات الإدارية الارتكاز عليه في إصدار كل قرار جديد للتغيير وإصدار قرارات جديدة في تغيير المناهج وغيره من قرارات وزارة التربية والتعليم في جميع المجالات مما أدي الي ما نحن فيه الان من مستويات تعليمية متدنية بين الدول ، وبالمقياس العالمي نجد أننا أوجدنا مستوي تعليمي أكثر رداءة من المستوي التعليمي في باكستان 000

7--- هذا القانون أوجد فوارق تعليمية وجعل مستوي التعليم لمن يحصل عليه بين فئات المجتمع 0 أي فتح الباب لتعليم خاص وعام وتجريبي وغيرة ، أي جعل التعليم تجارة وليس رسالة 00

&&&&
في هذة المرحلة وما يليها من مراحل لابد من إعادة النظر في هذا القانون رقم 43لسنة 1978م وما تلاه من قوانين ولوائح إدارية لأنه أثبت فشله وأدي الي نتائج عكسية ، وأنتج أثار سلبية علي مستوي العملية التعليمية ، ونحن في ظل وضع دستور جديد للبلاد 0000

مع تحياتي أ/ محمد قبيصي بالمديرية 000






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نظرة عامة علي واقع التعليم في مصر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التربية والتعليم بمطروح :: مكتب وكيل الوزارة :: إدارة المتابعة-
انتقل الى: